Alhakeem Furat

الحكيم فرات كريشان مركز متكامل لطب الاطفال والتوحد

كيف تعمل الرضاعة الطبيعية

الرئيسية | خدماتنا | المقالات

كيف تعمل الرضاعة الطبيعية
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

كيف تعمل الرضاعة الطبيعية؟

خلال الحمل يقوم الجسم بتجهيز الثدي لعملية الرضاعة الطبيعية فيصبح حجمه أكبر، وبحلول الشهر الخامس أو السادس من الحمل يستطيع الثدي إنتاج الحليب.

ما هو اللبأ

هو الحليب الذي ينتجه الثدي في الأيام الأولى بعد الولادة، يكون اللبأ ثخينًا ذا لون أصفر أو برتقالي
ويمتلىء اللبأ بالكثير من المغذيات، كما يحتوي على جملة من العوامل المناعية والتي تساعد طفلك في تجنب الإلتهابات خلال أيامه الأولى.
من المهم أن يحصل الطفل على هذا الحليب في بداية حياته، قد تبدو كميته قليلة مما يدفعك للتفكير بأنه غير كافٍ لتغذية الرضيع، ولكن لا داعي للقلق؛ فحديث الولادة لا يحتاج إلا معلقة واحدة من الحليب في الرضعة الواحدة في يومه الأول، والى ملعقتين في الرضعة الواحدة في يومه الثاني.

تطور الحليب

بين اليومين الثاني والخامس من الولادة تزداد كمية اللبأ، ويبدأ لونه بالتحول إلى الأبيض، لذلك يسمى هذا بالحليب الانتقالي.

علامات زيادة الحليب

  • يصبح الثدي ممتلأ مع الشعور ببعض الألم
  • يرشح الحليب من الثدي دون رضاعة
  • تلاحظين وجود حليب حول فم الرضيع مما يدل على زيادة كميته
  • تسمعين صوت ابتلاع الحليب

“الحليب الطبيعي ديناميكي يتغير يومياً من حيث محتواه تبعاً لحاجة الصغير، ستلاحظين تغيراً واضحاً في لون ودسامة الحليب، يُعدُّ ذلك طبيعياً ولا يدعو للقلق”

ادرار الحليب

هو تلك العملية التي يتدفق فيها الحليب من المناطق الخلفية للثدي باتجاه الحلمة، يحدث ذلك في كل مرة يقوم فيها الطفل بمصَّ ثدي الأم خلال عملية الرضاعة الطبيعية.
يحدث إدرار الحليب عندما تكون الأم في وضع مريح، وتشعر بالاسترخاء بينما يقوم الطفل بالرضاعة الطبيعية
قد يحدث الإدرار كذلك بين الرضعات عندما يكون الصدر ممتلئًا أو عندما تسمع الأم بكاء الصغير.
في الأيام الأولى من الرضاعة الطبيعية قد يستغرق إدرار الحليب بعض الوقت، يصبح ذلك أسرع عندما تستمرين بالرضاعة بحيث يحدث إدرار الحليب خلال ثوانٍ من وضع الطفل على صدرك
يحدث الإدرار في كلا الصدرين عند الرضاعة الطبيعية وقد يتكرر عدة مرات في الرضعة الواحدة.

علامات إدرار الحليب تختلف من سيدة لأخرى، فبعض السيدات لا يشعرن بأي شيء بالرغم من أنهن يرضعن بشكل ممتاز، أما البعض الآخر فقد يشعر ببعض هذه العلامات:

  • إنقباضات في الرحم، قد تكون مؤلمة في الأيام الأولى ولكن ذلك سرعان ما يختفي بمرور الوقت
  • وخزات والآم سريعة في الصدر
  • شعور مفاجىء بأن الثدي أصبح أثقل
  • يرشح الحليب من الثدي الآخر

العرض والطلب

كلما استهلك طفلك كمية أكبر من الحليب، كلما زاد انتاجه تسمى هذه القاعدة ” قاعدة العرض والطلب” ، يترتب على هذا بأن حجم الصدر لا علاقة له بكمية الحليب التي ينتجها.

Furat Krishan

Furat Krishan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تواصل معنا