Alhakeem Furat

الحكيم فرات كريشان مركز متكامل لطب الاطفال والتوحد

مثيرات الربو القصبي

الرئيسية | خدماتنا | المقالات

الحكيم فرات كريشان مركز متكامل لطب الاطفال والتوحد والتدخل المبكر
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

مثيرات الربو القصبي

  • عوامل تسبب عند التعرض لها نوبة ربو أو تجعل حالة الربو أكثر سوءاً بشكل عام مما يؤدي الى صعوبة السيطرة على الربو القصبي
  • إن محاولة السيطرة على جميع مثيرات الربو يكاد يكون مستحيلاً فهي تنتشر في كل مكان. هنالك بعض المثيرات – في المقابل – التي يمكن السيطرة عليها بإجراءات بسيطة
  • إن التقليل من تعرض الطفل – ما أمكن – لمثيرات الربو، يُحسّن من حالة الربو ويجعل من السيطرة على عوارضه أفضل.

مثيرات الربو الشائعة
1- محسّسات (مواد تثير ردة فعل تحسسية لدى الطفل)
داخلية منزلية
تنتشر داخل المنزل ويمكن السيطرة عليها – نسبياً – بشكل أفضل من الخارجية
• عث الغبار المنزلي
• إفرازات الحيوانات الأليفة

  • خاصة الكلاب والقطط
  • تكمن المحسّسات في خلايا الجلد الميتة المتناثرة من هذه الحيوانات، لُعابها وفضلاتها
  • تكون شديدة اللزوجة وتلتصق بالأثاث والجدران
    • الصراصير
    • العفن

خارجية
حبوب اللقاح وأبواغ الفطريات

2- التهابات الجهاز التنفسي

  • وهي العوامل الأكثر شيوعاً في اطلاق نوبة الربو لدى الأطفال
  • التهابات فيروسية مثل الرشح، الإنفلونزا، التهابات الحلق، التهابات الجيوب والقصبات

3- مهيجات (لا تؤدي الى ردة فعل تحسسية ولكنها تهيج الجهاز التنفسي)

  • دخان السجائر والأراجيل
  • التلوث في الجو
  • الهواء البارد أو الجاف
  • عطور، مواد كيميائية ومواد تنظيف
  • أبخرة وغازات من المواقد والمدافىء

4- التمارين الرياضية
تظهر أعراض الربو لدى 80% من الأطفال عند ممارسة الرياضة، لكن – وباستعمال العلاجات الحديثة – فإن الطفل يستطيع الاستمرار بممارسة الرياضة

5- التوتر النفسي والانفعال
السيطرة على المثيرات

عثة الغبار المنزلي

دخان السجائر والأراجيل
لا ينبغي أن يدخن أي أحد داخل المنزل أو السيارة وذلك بشكل قاطع

الحيوانات الأليفة
• من أكثر مثيرات التحسس مراوغة، فقد وجد الدارسون نسبة لا بأس بها من التحسس من هذه الحيوانات لدى أطفال لا يحتفظون بحيوانات أليفة داخل المنزل، تنتشر هذه المثيرات في كل مكان ولأن إفرازات هذه الحيوانات تمتاز بلزوجتها والتصاقها فقد يحملها الأطفال على ثيابهم الى المدرسة، ثم تنتقل عن طريق اللعب أو الجلوس على نفس العقد الى ثياب أطفال آخرين فيحملونها بدورهم الى المنزل
• ولأن هذه المثيرات شديدة الالتصاق فلن يظهر أي تحسن على الطفل إلا بعد بضعة شهور من نقل الحيوان الى مكان آخر، إذ نحتاج الى وقت طويل وتنظيف عميق للتخلص منها عن آخرها
• على كل الأحوال فإن نقل الحيوان الأليف الى مالك آخر يقلل وبشكل كبير من المثيرات التي يتعرض لها الطفل داخل المنزل
• إذا لم يكن بالإمكان نقل الحيوان الأليف فمن المهم إبعاده عن غرفة نوم الطفل والحفاظ على غسله وتنظيفه بشكل منتظم ومتكرر
الصراصير
• من مثيرات الربو المشهورة، حيث يتحسس ما بين (60-25)% من الأطفال في الولايات المتحدة الأمريكية منها
• تكمن مثيرات الربو في قشور الصراصير، لعابها وفضلاتها وتكون عادة أكثر تركيزاً في المطبخ
• يزيد التعرض لإفرازات الصراصير من شدّة الربو ويظهر ذلك على شكل زيادة في الحاجة الى الأدوية، زيارات متكررة لغرف الطوارىء وإدخالات المستشفيات
• خطوات للوقاية والتخلص من هذه الآفة

  • أصلح الشقوق والثقوب في الجدران، الخزائن والأرضيات
  • لا تترك بقايا الطعام والقمامة، تخلص منها سريعاً
  • اغسل آنية الطعام مباشرة بعد الانتهاء منها
  • لا تترك عُلب الطعام مفتوحة
  • تأكد من غلق سلة المهملات بإحكام
  • إذا كانت المشكلة كبيرة تستطيع الحصول على خدمة المختصين

العفن
• يزداد ظهور العفن في المناطق الرطبة والدافئة
• اصلح أي تسريب للمياه
• استعمل الشفاطات الكهربائية في الحمام والمطبخ
• استعمل مزيلات الرطوبة (Dehumidifiers) في المناطق الرطبة داخل المنزل
• قُم بإزالة العفن الظاهر بالماء والمنظفات
• تخلص من ورق الجدران والسجاد (خاصة سجاد الحمام) الذي يغطيه العفن

حبوب اللقاح
• حدد الموسم الذي تزداد فيه حساسية الطفل
• أغلق النوافذ
• تجنب اللعب خارجاً عندما يكون موسم التحسس في ذروته

الروائح القوية
• استخدم مواد تنظيف دون رائحة
• تجنب العطور والشموع ذات الرائحة
• تجنب أجهزة التعطير المنزلية

Furat Krishan

Furat Krishan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تواصل معنا